بعد مواجهات عنيفة.. عودة الهدوء الى وسط العاصمة اللبنانية بيروت

عاد الهدوء الى وسط العاصمة اللبنانية بيروت بعد مواجهات عنيفة اندلعت في محيط مبنى البرلمان بين محتجين والقوات الامنية واسفرت عن اصابة مئة وخمسة واربعين شخصاً.

واندلعت مواجهاتٌ لليلةِ الثانيةِ على التوالي بعد رمي المحتجين الحجارةَ والمفرقعاتِ الناريةَ ضدّ القوى الامنيةِ التي انتشرت بكثافةٍ في محيطِ البرلمان وسَطَ بيروت، فردت باستخدامِ خراطيمِ المياهِ والغاز المسيلِ للدموع والرصاصِ المطاطي. ما اوقعَ مئةً وخمساً واربعين اصابةً بين الطرفين، ورفعَ حصيلةَ الجرحى خلالَ اليومين الماضيين الى أكثرَ من خمسِمئةٍ وعشرين شخصاً.

ويرأسُ الرئيسُ ميشال عون اليومَ اجتماعاً امنياً لمتابعةِ التطوراتِ الامنية، وكان رئيسُ الحكومةِ المكلف حسان دياب التقى عون مساء امس وغادرَ دونَ تصريح.

التعليقات مغلقة.