وزير النقل: انضمام العراق لاتفاقية النقل البري سيفتح له آفاق التعاون التجاري العالمي

العهد نيوز- بغداد

رأى وزير النقل عبد الله لعيبي، اليوم الأربعاء، أن انضمام العراق إلى اتفاقية النقل البري الدولي (TIR) سيفتح آفاق التعاون التجاري العالمي، فيما بين أن جدوى الانضمام للاتفاقية هو تسهيل مرور البضائع بين الدول الموقعة عليها.

وقالت لعيبي في بيان تلقت “العهد نيوز” نسخة منه، إن “انضمام جمهورية العراق إلى اتفاقية النقل البري الدولي (TIR) لسنة 1975وذلك بعد تصويت مجلس النواب العراقي بتأريخ 13/ 1/ 2020 على مشروع قانون الانضمام مهم وسيفتح آفاق التعاون التجاري مع جميع دول العالم والتي سعى العراق إلى الانضمام إليها منذ عام 2013 ولم يحضى بذلك في حينها”.

وأضاف لعيبي، أن “جدوى انضمام العراق للاتفاقية هو تسهيل مرور البضائع بين الدول الموقعة على الاتفاقية وتشجيع صادرات الإنتاج المحلي للبلد والارتقاء بالبنى التحتية (الطرق) من خلال مرور الشاحنات، ما يتيح إنشاء محطات خدمية إضافة إلى توطيد العلاقات مع هذه الدول”.

وأكد وزير النقل، بحسب البيان، أن “هذه الخطوة جاءت بعد رغبة الدول الموقعة بانضمام العراق إلى هذه الاتفاقية الدولية لما يتمتع به العراق من موقع جغرافي مهم شريطة احتفاظه بكافة حقوقه مثل استيفاء أجور الخدمة المنافيست والترانزيت وأتمتت عمل المنافذ الحدودية لتسهيل الإجراءات الكمركية لدخول البضائع إلى العراق”، مشيرا إلى أن “الاتفاقية ستدخل حيز التنفيذ حال انتعاش قطاعي الزراعة والصناعة في البلد للاستفادة منها في عملية تصدير البضائع ضمن حلقة النقل العالمية برآ”.انتهى/5

 

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.