التعليم النيابية: العراق خارج تصنيف الجودة العالمي منذ 40 عاما

أكدت لجنة التعليم العالي النيابية ان العـراق خرج من التصنيف العالمي لــجــودة الـتـعـلـيـم مــنــذ 40 عاما، فيما تحدثت عن عدم وجود اي خطط لدى وزارة التعليم لــلاهــتــمــام بـهـذا الـــشـــأن، بــالــتــزامــن مــع ذلـــك ردت الـوزارة بأن الجامعات تسير ضمن مـسـار الــجــودة وتـتـحـرك فـي مـدار التصنيفات العالمية الرصينة.
وقال عضو اللجنة رياض المسعودي في تصريح للصحيفة الرسمية، ان “الـعـراق خـرج قبل نحو 40 عاما من التصنيف العالمي لجودة التعليم ما ولـد فارقا زمنيا بـين الـعـراق وبـاقـي الــدول”، كاشفا عــن “عـــدم وجـــود اي خــطــط لــدى وزارة التعليم للاهتمام بهذا الشأن كـونـهـا تـحـتـاج الــى قــوانـين وامــوال لـلـبـحـث الـعـلـمـي وتــطــويــر قـــدرات الاساتذة وبناء المختبرات المناسبة”.
واضـــــاف ان “هـــنـــاك نــحــو 300 معيار الـتـي تطبقها الــدول لدخول جامعاتها ضمن التصنيفات العالـية ومـنهـا عــدد الـطـلـبـة الـذيـن تــزوجــوا مــن طــالــبــات، وكـــم عـدد الطلاب الذين يستخدمون الدراجة الهوائية بالتجوال بالجامعة، وعدد من يحضرون المــنــتــديــات، وعــدد مـسـتـخـدمي المـكـتـبـة الافـتـراضية لكتابـة البحث العلمي، وهـــل ان الكافيتريا والحدائق مناسبة للأجواء الطلابية”. 
من جانبه، قال المتحدث باسم وزارة التعليم العالي والبحث العلمي حيدر العبودي، في حديث للصحيفة الرسمية، ان “الجامعات العراقية الحكومية والأهلية سجلت نــتــائــج إيــجــابــيــة فــي الـتـصـنـيـفـات الــعــالمــيــة، حــيــث تـــواجـــدت خـمـس وثلاثون جامعة في تصنيف التايمز للتنمية المـسـتـدامـة، وثـلاث جامعات فـــي تــصــنــيــف TIMES،وخــــمــــس جـامـعـات فـي تصنيف QS، وتـسـع وســبــعــون جــامــعــة فــي تـصـنـيـف web metrics، واثـنــتــان وخمسون جامعة بتصنيف RUR، وإحـدى وســـتـــون جــامــعــة فـــي تـصـنـيـف Metrics Green، وأربع جامعات بتصنيف URAP، واثنتان وعشرون جامعة بتصنيف Scimago”.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: