شباب نابلس يحطمون كاميرات المراقبة ويحرقون دشم الاحتلال

حطم عشرات الشبان من قرية بيتا جنوب نابلس، فجر الأربعاء، كاميرات المراقبة على مفرق بيتا وأشعلوا النار في عدد من دشم وأبراج المراقبة التابعة لقوات الاحتلال، خلال مواجهات عنيفة استمرت لعدة ساعات مع قوات الاحتلال على مدخل بيتا.
وقال مراسل معا في نابلس: إن المواجهات أسفرت عن إصابة ستة شبان بالرصاص المطاطي وعشرات آخرين بحالات الاختناق.
وأغلق الشبان الشارع الرئيسي لقرية حوارة قرب المفرق، ومنعوا سيارات المستوطنين من المرور قبل تدخل قوات الاحتلال.
واندلعت المواجهات في قرية بيتا منذ يوم الجمعة الماضي احتجاجا على إقامة بؤرة استيطانية جديدة في جبل صبيح جنوب القرية ودعما لمدينة القدس وغزة.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: