الصين والهند.. تنافس على الدولة الأكثر عدداً سكانياً

سجل النمو السكاني في الصين أبطأ معدل له منذ عقود، ليصل إلى 1,411 مليار نسمة على ما أظهرت نتائج التعداد السكاني الثلاثاء.

وازداد عدد سكان الصين بمقدار 72 مليون نسمة، لكن النمو السكاني البالغ 5,4 بالمئة خلال العقد الماضي كان الأبطأ منذ ستينيات القرن الفائت، ويتزامن مع انخفاض حاد في أعداد المواطنين في سن العمل.

ولا تزال الصين أكبر دولة في العالم عدديّا، لكن جارتها الهند تقترب منها مع نحو 1,38 مليار نسمة، ومن المتوقع أن يتجاوز سكانها الأكثر شبابا الصين في المستقبل القريب.

بعد 40 عاما من سياسة “الطفل الواحد” المثيرة للجدل، سمحت بكين في 2016 للعائلات بإنجاب طفلين مع تنامي المخاوف من تراجع حجم قوة العمل.

وأجبرت الصين في أواخر السبعينات الأزواج على إنجاب طفل واحد فقط في مسعى للحد من الزيادة السكانية. لكن تخفيف القواعد لم يؤد للزيادة المتوقعة للمساعدة في تجاوز التراجع الديموغرافي في بلد يشيخ سريعا.

وأفاد أستاذ علم الاجتماع في جامعة كاليفورنيا في إيرفين وانغ فنغ بأن “التعداد لم يؤكد فقط شيخوخة السكان السريعة لكنه أكّد أيضًا انخفاض الخصوبة المستمر”.

وتابع “بهذا المعدل المنخفض، لن يكون بوسع السكان تحقيق الاستدامة”.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: