كتائب حزب الله: مشاهد القمع الصهيوني تظهر مدى استهانة الصهاينة بالمسلمين ومقدساتهم

اصدرت كتائب حزب الله، الثلاثاء، بيانا، دانت فيه القمع الصهيوني والاحداث الاخيرة في فلسطين بحق المسلمين، مؤكدة ان مشاهد القمع الصهيوني تظهر مدى استهانة الصهاينة بالمسلمين ومقدساتهم.

وادناه نص البيان:

بسم الله الرحمن الرجيم

(أُذِنَ لِلَّذِينَ يُقاتَلُونَ بِأَنَّهُمْ ظُلِمُواْ وَإِنَّ اللَّهَ عَلَى نَصْرِهِمْ لَقَدِير)

صدق الله العلي العظيم

   إن مشاهد القمع الصهيوني بحق أبنائنا من الشعب الفلسطيني مما يدمي القلب، ويظهر مدى التعدي والاستهانة التي يتعامل بها الصهاينة مع المسلمين ومقدساتهم، هذا العدو الذي لا يراعي حرمة أو قداسة لمكان أو زمان أو دماء، هو من اختارت أمريكا أن تكون راعية له وداعمه، وهو من فضلت حكومات الأعراب أن تصطف خلفه في صراع الشعب الفلسطيني دفاعا عن حقه، فلم تردعهم لا عروبة ولا إسلام ولا إنسانية عن نصرة الظالم وخذلان المظلوم.

   إن مشاهد القمع الصهيوني تفضح كذبة التطبيع الذي ادعته بعض الحكومات تحت شعار السلام، وإن التخلي عن هذا الشعب المظلوم يكشف مدى عمالة هؤلاء الحكام، وانسلاخهم التام عن كل القيم.

   إننا هنا نعلن موقفنا المؤيد لأهلنا في فلسطين، ونشد على السواعد التي تسعى لاسترداد حقها بالصواريخ، ونقول لهم: لقد أثبت التاريخ أن معادلة الردع لا تُكتب إلا بالبارود.

المجد للمقاومين الشرفاء
والرحمة للشهداء

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: