صادقون : عمليات الاغتيال بدأت منذ تسلم الكاظمي الحكومة

اكد النائب عن كتلة الصادقون محمد البلداوي، الاثنين، إن عملية أغتيال الناشطين والمتظاهرين بدأت منذ ان تسلم مصطفى الكاظمي الحكومة، مبينا انه ومنذ سنة كانت هناك الكثير من الوعود لكشف المنظمين للاغتيالات وللان لا توجد نتيجة.

وقال البلداوي في تصريح ، إن عمليات الاغتيالات بدأت تنخر الشعب العراقي ويجب أن يكون هناك رادع فوري “، مبيناً ”أن قانون حصر السلاح بيد الدولة لا يكفي لمنع الاغتيالات لانه لم يكن ضمن ضوابط وبرامج معينه“.

وذكر أن “على الدولة تحديد السلاح ومعرفة نوعه اذا كان سلاح العشائر او سلاح الإرهاب او سلاح الجماعات الخارجة عن القانون“ لافتاً ” الى تحديد العله وايجاد الدواء هو المطلوب وليس عمليات تخدير ودعاية انتخابية ،وعليه يجب على الحكومة أن تكون جدية في ما يتعلق بموضوع الاغتيالات “.

وتابع “نلاحظ أن عمليات الاغتيال بدأت منذ تسلم حكومة مصطفى الكاظمي وتحديداً منذ بداية التظاهرات “

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: