اغتيال شابة عراقية في مخيم الهول السوري

قُتلت شابة عراقية فجر الأحد، في ثاني حادثة من نوعها يشهده مخيم الهول في شمال شرق سوريا، عقب الحملة الأمنية التي أطلقتها قوات “الأسايش” بمساندة قوات سوريا الديمقراطية “قسد” نهاية آذار الماضي.

وقال مصدر أمني في “الأسايش” بمخيم الهول، أن “عناصر أمن المخيم عثرت فجر اليوم على جثة شابة عراقية تدعى (منال خليل إبراهيم) 26 عاما، قتلت بطلق ناري في الرأس من قبل مجهولين”.

وأوضح المصدر، أن “الجريمة حدثت في القسم الأول من مخيم الهول، ويعتقد أن خلايا داعش داخل المخيم تقف خلف العملية”.

وقتل 48 شخصاً داخل مخيم الهول منذ مطلع العام 2021 على أيدي خلايا تنظيم داعش داخل المخيم، بحسب بيان صدر عن الأسايش قبيل إطلاق عملية أمنية مؤخراً اعتقل خلالها العشرات ممن يشتبه بانتمائهم للتنظيم والمتهمين بالوقوف وراء أعمال العنف.

ويعد مخيم الهول (أكبر المخيمات التي تضم أسر وأفراد تنظيم داعش) في شمال شرق سوريا، ويقطن فيه أكثر من 60 ألف شخص من مواطنين سوريين وجنسيات أخرى مختلفة. ضمنهم 8256 عائلة عراقية، بعدد أفراد 30738 شخصاً.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: