قائد الجيش الإيراني: مؤشرات زوال الكيان الصهيوني باتت جليّة

أكد القائد العام لجيش الجمهورية الإسلامية الإيرانية اللواء عبد الرحيم موسوي اليوم الأحد بان مؤشرات زوال الكيان الصهيوني اللا شرعي والقاتل للأطفال باتت جليّة، لافتا إلى وجود آفاق باعثة على الأمل لتغيير توازن القوى لمصلحة فلسطين.

وقال اللواء موسوي في تصريحه خلال مراسم تقديم العميد قادر رحيم زادة القائد الجديد للمقر المشترك للدفاع الجوي “خاتم الانبياء (ص)”: أن يوم القدس العالمي كان هذا العام يوم المقاومة والأمل ويبدو انه كان مختلفا عن الأعوام الماضية.. والشكر للباري تعالى أن مؤشرات زوال الكيان الصهيوني اللاشرعي والقاتل للأطفال والأفاق الباعثة على الأمل لتغيير توازن القوى لمصلحة فلسطين اصبحت ظاهرة وبيّنة. 

واضاف: ان مؤشرات الوعد الصادق “الكيان الصهيوني لن يرى العشرين عاما القادمة” قيد التحقق وكل ذلك من النتائج الاولية لنمو قوى المقاومة. نامل بتسارع هذا المسار ببركة هذه الايام ودماء الشهداء وان يستعيد الشعب الفلسطيني المظلوم حقوقه المغتصبة ويعود القدس الشريف الى احضان الاسلام على وجه السرعة.   

وفي جانب اخر من تصريحه نوه اللواء موسوي الى ان المقر المشترك للدفاع الجوي تولى بدعم من سائر القوى اثقل المهمات في رصد وحراسة سماء ايران العزيزة وانجزها بكل شموخ ونجاح.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: