ممثل الطائفة اليهودية في ايران يدعو موحدي العالم للوقوف بوجه الكيان الصهيوني

دعا النائب السابق عن الطائفة اليهودية في مجلس الشورى الاسلامي الايراني سيامك مرة صدق “موحدو العالم للوقوف ضد الكيان الصهيوني.
وقال سيامك مرة صدق: يتعين على جميع الموحدين، اتباع الأب الروحي لموحدي العالم، آية الله خامنئي ، وان لايملوا في مواجهة الكيان الصهيوني.
وقال سيامك مرة صدق، النائب عن الطائفة اليهودية في مجلس الشورى الاسلامي في دورته العاشرة، في مقابلة مع وكالة فارس للأنباء : “ان يوم القدس ليس للشعب الفلسطيني فقط بل لجميع مظلومي العالم “.
وأضاف: “في هذا اليوم يعبر كل مظلومي العالم عن استيائهم من الغطرسة العالمية ومن الكيان الصهيوني الذي يمثل الاستكبار في المنطقة”.
وقال سيامك مرة صدق : إن الكيان الصهيوني وباعتبار انه يمثل الاستكبار في المنطقة يحاول فرض المصالح غير المشروعة للولايات المتحدة على شعوب المنطقة المظلومة.
واضاف: “وبرغم أنه من غير الممكن تنظيم مظاهرات هذا العام بسبب وباء كورونا، يتعين على جبهة المقاومة والعالم أن يحافظوا على يوم القدس حيا في وجدان الامة في الفضاء السيبراني ومن خلال وسائل الإعلام الخاصة بهم وعدم السماح بتلاشي ذكراه.
وفي الخاتمة قال: “يجب على كل أحرار العالم أن يقتدوا بالامة الايرانية في مقارعة الاستكبار والوقوف بوجه الغطرسة ، ومثلما تحملت الأمة الإيرانية كل الصعاب في هذا الطريق، لا يجب أن يملوا او يتعبوا من مشاق هذا الطريق ويقفوا بوجه الاستكبار والصهيونية.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: