نائب يحذر من ظهور تنظيمات إرهابية أخطر من “داعش”

أعلن عضو مجلس النواب احمد الجبوري، الجمعة، رفضه لإعادة فتح المخيمات في جنوب الموصل للنازحين من مخيم الهول في سوريا، وفيما اعتبر ذلك خطوة إلى الوراء في ملف النازحين، حذر من ظهور تنظيمات إرهابية أخطر من داعش.

وقال الجبوري في بيان تلقته “العهد نيوز” إن “يرفض بشدة إعادة فتح المخيمات في جنوب الموصل للنازحين من مخيم الهول في سوريا، كون ذلك يعتبر خطوة إلى الوراء في ملف النزوح”.

وفيما أشار إلى أن “المنطق والشرع والقانون لا يجيز منع عودة النساء والأطفال وكبار السن من أبناء محافظة نينوى المتواجدين في مخيم الهول في سوريا”، اقترح الجبوري “قيما الحكومة المحلية في محافظة نينوى والأجهزة الأمنية بالتعاون مع العشائر والمجتمع لاحتواء النساء والأطفال وكبار السن في مناطق سكناهم القديمة أو أي مناطق أخرى وإعادة تأهيلهم بالمجتمع مع إخضاعهم للمراقبة الأمنية والمجتمعية”.

وطالب الحكومة الاتحادية “بتوفير التخصيصات المالية اللازمة، على أن تضع وزارة التخطيط والأمم المتحدة البرامج التأهيلية المناسبة لنساء وأطفال الدواعش الذين قتلوا أو سجنوا أزواجهم وابائهم”.

وحذر الجبوري، من أن “فتح المخيمات من جديد في جنوب الموصل ستصبح أوكاراً ومصانع لإعادة إنتاج الأفكار المتطرفة وخلق تنظيمات إرهابية متشددة قد تكون اخطر من داعش”.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: