الصين تبتكر محركا يصل إلى أي مكان في العالم خلال ساعتين

اختبر علماء صينيون محركا نفاثا ثوريا قيل إنه يستطيع بسرعته الخارقة الوصول إلى أي مكان على كوكب الأرض خلال ساعتين فقط.
وتمت عمليات الاختبار في أحد مختبرات بكين العلمية حيث وضع المحرك الجديد في نفق هوائي مخصص لعمليات الاختبار الميدانية.
وبحسب صحيفة “scmp” الصينية، صمم العلماء الصينيون محرك طائرة ثوري وصل لمرحلة “ماخ 16” (16 ضعف سرعة الصوت).
ونوه العلماء أن الاختبارات أثبتت كفاءة المحرك العالية وقدرته التشغيلية المستقرة من حيث الدفع وسلامة الهيكل واستقرار العمل على الفترات الطويلة.
وأكدت الصحيفة على أن المحرك الجديد قادر على تخديم طائرات عابرة للغلاف الجوي تستطع الإقلاع بشكل أفقي من المطارات في المستقبل.
وبينت المصادر أن هذا المحرك سيكون قادرا على الارتفاع لمسافات تتخطى الغلاف الجوي للأرض وتستطيع الطائرة التي تستخدمه الدخول إلى المدار الجوي بعد الخروج والهبوط بشكل مستقر على الأرض، الأمر الذي اعتبر “ثورة حقيقية في عالم المحركات”.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: