بريطانيا: المفاوضات بشأن قبرص لن تمضي قدما لغياب أرضية مشتركة

قالت بريطانيا إن المفاوضات الرسمية بشأن “قبرص المنقسمة” إلى جزئين لن تمضي قدما بسبب الافتقار إلى أرضية مشتركة، رغم أن جميع الأطراف اتفقت على الاجتماع مرة أخرى قريبا.
وقال وزير الخارجية البريطاني، دومينيك راب، في تغريدة عبر “تويتر”: “لا توجد أرضية مشتركة للمضي قدما في المفاوضات الرسمية، لكن نرحب بالتزام جميع الأطراف بالاجتماع مرة أخرى في المستقبل القريب”.
وأكد أن “المملكة المتحدة ستواصل العمل مع جميع الأطراف للتوصل إلى تسوية عادلة ودائمة” للمشكلة القبرصية.
وفي الفترة الأخيرة يدعو القبارصة الأتراك وتركيا لتسوية قضية قبرص على أساس حل الدولتين، بينما يصر القبارصة اليونانيون والجانب اليوناني على إقامة دولة فدرالية واحدة في قبرص.
ولا تزال جزيرة قبرص منقسمة إلى جزئين شمالي وجنوبي منذ التدخل العسكري التركي فيها عام 1974، الذي جاء ردا على انقلاب عسكري أيد قادته انضمام الجزيرة لليونان. وتم إعلان “جمهورية قبرص التركية” من طرف واحد في شمال الجزيرة، والتي لم تعترف بها أي دولة سوى تركيا.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: