اعتذارك غير مرحب به معالي الوزير

حسين القاصد

انتشر في الوكالات نص اعتذار السيد وزير الثقافة، بعد أن اندفع جدا وطالب بعلاج سعدي يوسف المضمون علاجه بريطانياً كونه مواطناً بريطانيا ويتمتع بضمان صحي.

وهنا، لنا أن نقول للسيد حسن ناظم أن الإعتذار يكون في النافذة نفسها التي صدر منها الخطأ والاساءة للشعب ومثقفيه؛ لذلك عليه أن ينشر اعتذاره في صفحته التي نشر فيها إساءته.

وبعد نشر الإعتذار سنقبله اعتذارا شخصيا للشعب.. مع انه لا مجال لقبول الإعتذار بعد إساءة معززة بتبرير أكثر إساءة.

لذلك عليه أن ينشر الإعتذار في صفحته التي أيده فيها اتباعه؛ وبعدها لا يشترط علينا قبول الإعتذار، وإذا قبلناه فلا يعني عدم المطالبة بإقالته.. لذلك له أن يمتلك شجاعة تقديم طلب الاستقالة أو على الحكومة والبرلمان إقالة الوزير لعدم تمتعه بالحكمة في إدارة الوزارة.. وكل قراراته انفعالية.. وقد مر عام على تسلمه الوزارة ولم يقدم أي منجز سوى الجمود الذي أصاب كل مفاصلها.

نطالب بإقالة السيد وزير الثقافة لاهماله الثقافة وانشغاله بهموم شخصية تحمل طابعا ثقافيا لغرض تسويقها.

التعليقات مغلقة.