استقالة مدير وكالة الأنباء التونسية بعد اتهامه بالقرب من حزب النهضة الإسلامي

قدّم مدير عام وكالة الأنباء التونسية الحكومية المعيّن حديثا، استقالته الإثنين تحت ضغط الصحافيين العاملين في الوكالة الذين اعتبروا أن تعيينه يهدّد استقلالية هذه الوسيلة.

وجاءت الاستقالة بعد تظاهرات واعتصامات نفذها الصحافيون العاملون في وكالة تونس إفريقيا للأنباء الذين اتهموا بن يونس بأنه قريب جدا من حزب النهضة ذي المرجعية الإسلامية. 

وخلال الاعتصام، تمكن بن يونس من دخول مقر الوكالة بالقوة برفقة أفراد من الأمن وسط صراخ الصحافيين المحتجين الذين كانوا نجحوا لأيام في منعه من دخول مكتبه. 

وصرح صحافيون من الوكالة أن الحكومة تحاول السيطرة على الإعلام العمومي “عبر تعيينات سياسية”.

التعليقات مغلقة.