الكشف عن أسماء أوائل المتقدمين بطلبات الترشح لانتخابات الرئاسة السورية

أعلن رئيس مجلس الشعب السوري حموده صباغ، الاثنين، عن اثنين من الذين تقدموا بطلبات الترشح لانتخابات الرئاسة المزمع إجراؤها في الـ 26 من الشهر المقبل.
وأعلن صباغ في جلسة عقدها المجلس اليوم، إن “المجلس تبلغ من المحكمة الدستورية العليا بتقديم طلبي ترشح من كل من (عبد الله سلوم عبد الله، ومحمد فراس ياسين رجوح)، لمنصب رئيس الجمهورية في سوريا”.
ومن الجدير بالذكر أن كل الذين يعلن عنهم صباغ لا يصنفون على أنهم “مرشحين” قانونا، بل هم متقدمين بطلبات الترشح.
وفي نهاية مهلة التقدم بالطلبات (عشرة أيام بدءا من اليوم) يجتمع المجلس ليمنح تأييده لعدد من المتقدمين بطلبات الترشح، وعندما يحصل أي منهم على تأييد 35 عضوا يصبح حسب الدستور “مرشحا لانتخابات الرئاسة”. وبحسب الشروط التي يفرض الدستور توافرها في المرشح، إضافة إلى شرط الحصول على تأييد 35 عضوا في مجلس الشعب فإن عدد المرشحين الكلي لا يمكن أن يتجاوز 3 مرشحين، إذ أن كتلة حزب البعث العربي الاشتراكي الحاكم، في المجلس تعادل 167 نائبا، وهؤلاء لن يؤيدوا إلا مرشح الحزب (الرئيس الحالي بشار الأسد كما هو متوقع) أما المستقلون فعددهم 70، وهؤلاء لا يمكنهم أن يؤيدوا سوى مرشحين اثنين.

التعليقات مغلقة.