بومبيو يتخبط ويستجدي بالأكاذيب لتبرير جريمة اغتيال سليماني!

العهد نيوز- متابعة

بدا التخبط واضحا على وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو اليوم خلال مؤتمر صحفي من واشنطن اليوم الثلاثاء، حيث حاول جاهدا تبرير الجريمة الارهابية التي ارتكبتها قوات بلاده بأمر من ترامب في العراق باغتيال الشهيد الفريق قاسم سليماني ونائب الحشد الشعبي ابو مهدي المهندس الجمعة الماضية.

واستجدى بومبيو بكم هائل من الأكاذيب لتبرير جريمة اغتيال الفريق سليماني، وزعم بومبيو ان إيران لديها علاقة مع عدة جماعات مسلحة في الشرق الأوسط وكذلك لديها علاقات مع حركة طالبان التي تجري امريكا معها “محادثات للسلام” بوساطة قطرية.

ورفض بومبيو الحديث عن “عدم منح تأشيرة دخول لوزير الخارجية الإيراني إلى الأراضي الأمريكية”، وهو امر يخالف تماما العرف الدولي والدوبلوماسي.

واعتبر بومبيو ان “قرار اغتيال سليماني كان صائبا ومناسبا لاستراتيجيتنا في التصدي لأنشطة إيران”، بحسب تعبيره.

وزعم بومبيو ان كلام رئيس الوزراء العراقي عن ان سليماني كان يزور بغداد في مهمة دبلوماسية “غير صحيح” ووصفه بأنه “دعاية”، قائلا: تواصلت مع المسؤولين السعوديين وأكدوا أن سليماني لم يكن ينخرط بأي مهمة دبلوماسية تخص الرياض، على حد مزاعمهم.

وتفاخر بومبيو بأنأمريكا بعد انسحابنا من الاتفاق النووي الإيراني وثقت علاقاتها مع الدول العربية المطلة على الخليج./انتهى7

 

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.