مئات الحجاج السيخ يحيون احد اعيادهم

يتوافد مئات الحجاج السيخ على أحد المعابد في بلدة حسن عبدال الواقعة شمال غرب باكستان للاحتفال بأحد أهم مهرجانات الديانة السيخية.

إنها المرة الأولى التي يتمكن فيها السيخ من زيارة داربار صاحب ومزارات أخرى في باكستان منذ بداية جائحة فيروس كورونا.

يصادف “بيساخي” وهو عيد تاريخي وديني في السيخية يوم 13 أو 14 نيسان/ أبريل من كل عام، اليوم الذي اتخذت فيه السيخية شكلها الحالي منذ عام 1699. ويأتي الحجاج أيضاً للمس بصمة يد على جدار حجري يُعتقد أنها لغورو ناناك، مؤسس ديانة السيخ.

خلال الاحتفال، يغتسل الحجاج أيضاً ويصلي الأطفال في المياه المقدسة التي تحيط بالحرم الداخلي لغورداوارا.

الماء له أهمية خاصة بالنسبة للمستحمين حيث يعتقد السيخ أن الينبوع الذي يغذي الخندق قد تم إنشاؤه بمعجزة قام بها جورو ناناك من خلال وضع ينبوع ماء لا نهاية له ينبع من أرض قاحلة.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: