ديالى: إعادة فتح ملف تعويضات نيسان 2019

تحدث اتحاد جمعيات محافظة ديالى الفلاحية، اليوم الاربعاء، عن إعادة فتح ملف تعويضات، نيسان 2019، فيما أشار إلى أنها ستشمل أكثر من 3 آلاف دونم من البساتين.

وقال رئيس الاتحاد في ديالى، رعد مغامس التميمي، في حديث له تابعته “العهد نيوز” إن “في نيسان من عام 2019، غرق حوض نهر ديالى بسبب السيول والأمطار الغزيرة، وتضرر من جراء ذلك أكثر من 3 آلاف دونم من البساتين بشكل كبير، ناهيك عن عشرات المنازل”.

وتابع، أن “الفيضان تسبب ايضاً في نزوح بعض الأسر، وكان الوضع خطيراً جدا آنذاك”.

وأضاف التميمي، أن “الحكومة تعهدت بتعويض المزارعين وبقية الخسائر الأخرى، لكن رغم مرور عامين على الكارثة، لم يحصل أي متضرر على أي تعويض”، مشيراً إلى أن “الاتحاد فاتح مجلس النواب بشكل رسمي من أجل دفع الملف للأمام وإعادة فتحه، خاصة وان دائرة الزراعة أجرت إحصاءً شاملاً للأضرار، وتم تدوينها في تقارير رسمية رفعت إلى وزارة الزراعة”.

ولفت إلى أن “مزارعي ديالى بأمس الحاجة للتعويض من اجل معالجة الأضرار الناجمة عن فيضانات نيسان 2019 أسوة ببقية مناطق البلاد “.

وتعرضت مناطق زراعية واسعة في ديالى، إلى فيضان كبير، خلال نيسان من عام 2019، تسبب بتلف البساتين، وأحدثت ضرراً كبيراً في دوانم وبيوت المزارعين، ومن ذلك الحين ينتظر المتضررون تعويضاتهم من الحكومة جراء الفيضان.

التعليقات مغلقة.