رائد فضاء : شركات روسية خاصة تسهم فى بناء المحطة المدارية

أعلن العالم ورائد الفضاء الروسي، سيرجي ريازانسكي، أن الشركات الروسية الخاصة قد تساهم في تطوير المحطة المدارية التي قد تستحدثها بلاده في حال التخلي عن المحطة الفضائية الدولية.

وفي مقابلة صحفية أجريت معه مؤخرا قال ريازانسكي: “مع ظهور الشركات التجارية الخاصة التي تعمل في مجالات الفضاء في البلاد أتوقع أن يتغير عالم رواد الفضاء، وسيكون من الممكن إبرام اتفاقيات معهم لاستحداث محطة مدارية تجارية، وهذا الأمر قد يغطي التكاليف التي ستنفق مستقبلا على الأعمال العلمية”.

وأضاف “أنا مستعد للتعاون مع الشركات المحلية الناشئة التي ستعمل في مجال الفضاء، هناك العديد منها في البلاد حاليا لكنها لا تموّل مثل تلك الغربية حاليا، آمل أن يكون هناك اهتمام في هذا الأمر مستقبلا وستظهر لدينا شركات أكثر منافسة أيضا”.

وحول أهمية استحداث روسيا لمحطة فضائية مدارية خاصة بها قال العالم: “لكي نعرف فيما إذا كانت روسيا بحاجة لبناء محطة مدارية بديلة عن المحطة الفضائية الدولية يجب أن نعرف الغاية النهائية من استحداث هذه المحطة… هل هي ضرورية لبرنامجنا الفضائي الوطني، هذا الأمر يحدده الخبراء المختصون الذين يعملون على البرنامج الفضائي الوطني البعيد المدى”.

وأشار إلى أنه “من الممكن تطوير محطة مدارية يزورها الرواد من فترة لأخرى إذا لزم الأمر بدلا من تطوير محطة يقيم فيها الرواد بشكل دائم كما هو الحال مع المحطة الفضائية الدولية حاليا”.

التعليقات مغلقة.