أهم أسباب وأعراض عسر الهضم وكيف يمكن علاجه

عسر الهضم أو ضعف الجهاز الهضمي، هو مصطلح طبي يستخدم في الأساس للتعبير عن عدم الراحة في الجزء العلوي من البطن. هذا الشعور السيئ قد يظهر على شكل ألم وضيق، وانتفاخ، وشعور بالشبع والامتلاء حتى بعد تناول وجبة خفيفة.

وعلى الرغم من أن عسر الهضم مشكلة شائعة، إلا أن الأشخاص الذين يعانون من عسر الهضم يعانون منه بطرق مختلفة، فقد يشعر الكثير من الناس بأعراض عسر الهضم في بعض الأحيان أو حتى كل يوم، ويمكن أن يكون عسر الهضم علامة على وجود مشكلة في نظامك.

وقبل ساعات قليلة من بدء صيام شهر رمضان المبارك، نستعرض إليك في هذا التقرير أسباب وأعراض عسر الهضم، وكيف يمكن علاجه لتنعم بشهر صيام هادئ دون مشاكل متعلقة بالمعدة.

أعراض عسر الهضم:

(الشعور بالحرقة – الانتفاخ – الشعور بالامتلاء – الغثيان – التقيؤ – التجشؤ)

الأسباب الرئيسية لعسر الهضم:

التدخين

أحد الأسباب الرئيسية لعسر الهضم هو تدخين السجائر. يجب تجنب التدخين قدر الإمكان، ليس فقط لعسر الهضم ولكن لحماية صحتك العامة. هناك مواد كيميائية معينة في السجائر تسبب ارتخاء الصمام الذي يحافظ على محتويات المعدة، ما يجعل الأحماض والأطعمة غير المهضومة تتصاعد مع حرقة خفيفة إلى شديدة، وهو عرض آخر من أعراض عسر الهضم.

الإفراط في الطعام

إن الإفراط في تناول الطعام ليس أمراً جيدً لجسمنا، حيث يؤدى إلى تداخل عمل الجهاز الهضمي، فيواجه الجسم مشكلة كبيرة في تكسير الطعام، ويمكن أن يؤدي الإفراط في تناول الطعام إلى إنتاج المزيد من الأحماض مما يتسبب في أعراض ارتداد الحمض وعسر الهضم.

الإفراط في تناول الكافيين أو الكحول

يمكن أن يسبب استهلاك الكحول أيضا الكثير من المشاكل للجهاز الهضمي. شرب الكثير من المشروبات المحتوية على الكافيين مثل الكولا والقهوة والشاي يمكن أن يؤدي أيضا إلى ظهور علامات عسر الهضم.

وفقا لبعض الدراسات، يرتبط تناول الكافيين ارتباطا مباشرا بزيادة إنتاج حمض المعدة. علاوة على ذلك، قد تؤدي القهوة أيضا إلى زيادة الالتهاب لدى بعض الأشخاص، ويمكن للكحول أيضا إرخاء الصمام الذي يحافظ على محتويات المعدة فيها.

الأطعمة الدهنية والحارة

من المعروف أن الأطعمة الحارة والدهنية تسبب حموضة المعدة والتهيج، ويمكن أن تؤدي حتى إلى تقرحات الفم والمعدة. ولتجنب مشكلة الحموضة، يجب تجنب تناول الأطعمة الدهنية والحارة، بدلا من ذلك، تناول المزيد من الفاكهة والخضراوات والحبوب الكاملة والسلطات.

علاج عسر الهضم

تجنب الأطعمة الغنية بالتوابل

يميل بعض الناس إلى تناول الكثير من الأطعمة الغنية بالتوابل، لذلك، عليك تجنب الفلفل الأحمر والتوابل الحارة والكافيين والحلويات الغنية بالسكر والدهون إذا كان جسمك لا يرحب بهذه الأطعمة بكميات كبيرة.

تقليل التوتر والقلق

يمكن أن يكون تقليل التوتر والقلق مفيدا جدا في تجنب مشكلة عسر الهضم. إن تقليل القلق لا يمكن أن يعالج هذه الحالة فحسب، بل يمنعها أيضا، ويؤدي التوتر والقلق إلى تراكم حامض المعدة، ما قد يؤدي إلى ظهور أعراض عسر الهضم.

تناول وجبات صغيرة

لعلاج عسر الهضم، تحتاج أيضا إلى التحكم في عاداتك الغذائية. يُنصح دائما بتناول وجبات صغيرة ومتكررة على فترات منتظمة في تعزيز الهضم، كما تسهل وظيفة الأمعاء وامتصاص الفيتامينات والمعادن من الطعام، كما تعمل على إدارة مشاكل الجهاز الهضمي مثل ارتجاع الحمض والتهاب المعدة وحرقة المعدة.

ممارسة الرياضة

إلى جانب اختيار الأطعمة المناسبة، تلعب التمارين الرياضية بانتظام أيضا دورا رئيسيا في تحسين الجهاز الهضمي وعلاج عسر الهضم. يمكنك اختيار أي نشاط بدني مثل الجري أو المشي أو ركوب الدراجات أو التمارين الهوائية في المنزل.

التعليقات مغلقة.