الشيخ الخزعلي: اغتيال السيد الشهيد محمد باقر الصدر هي جريمة انسانية كبرى

عد الامين العام لحركة عصائب اهل الحق الشيخ قيس الخزعلي، اليوم الجمعة، أن اغتيال السيد الشهيد محمد باقر الصدر جريمة انسانية كبرى ارتكبها النظام الصدامي المقبور.
وقال الشيخ الخزعلي في كلمة له بمناسبة الذكرى الـ41 لاستشهاد الشهيد محمد باقر الصدر، إن “الشهيد الصدر كان يمثل الامة والاسلام والفكر الانساني وان اغتياله هو اغتيال للفكر والعلم والوعي والثقافة”، مبيناً أن “هذا الاغتيال يعد جريمة انسانية كبرى ارتكبها النظام الصدامي المقبور”.
واضاف أن “السيد الصدر قدم الكثير من الانجازات الفكرية في مختلف المجالات، وان فترة الغيبة لم تشهد رجلاً بمثل فكره وعبقريته”.
وبين الشيخ الامين، إن “جذور المشكلة والاشكالات التي يعاني منها العراق هي جذور عميقة متصلة بالدستور العراقي ولن تنفع المعالجات الاخرى في تجاوز هذه الاشكالات”، لافتاً الى أن ” الوقت حان لتعديل الدستور من اجل تحقيق الاصلاحات الحقيقية التي يطمح اليها الشعب العراقي”.
واوضح أن “التدخلات الخارجية ادت الى تعطل اجراء التعديلات الدستورية”، مبيناً أن “الكثير من القوى السياسية لدها هذا التوجه”.
وبين ،إن “منذ سقوط النظام المقبور والى غاية الان نشهد ما يسمى بالعملية الديمقراطية الجديدة او العراق الجديد الذي بشرت به امريكا”، مبيناً أن “العراق الجديد الذي كتب دستوره في ظل نظام احتلال على اسس تهدف الى بقاء العراق دولة ضعيفة من خلال اشاعة المحاصصة ووضع نقاط ملغة في الدستور ادت الى تراكم مستمر للمشاكل”.
واضاف أن “العراق بحاجة الى اعادة تقييم حقيقية ومعالجة الازمات التي يعاني منها الشعب العراقي والا سبقى الوضع على ما هو عليه”.

التعليقات مغلقة.