علماء روسيا يعيدون النظر في تكنولوجيا إنماء محاصيل القمح لزيادة الإنتاج

يستعد علماء جامعة “دون” التقنية ومركز “دونسكوي” لأبحاث الزراعة لتنفيذ المشروع البحثي الهادف إلى إيجاد التكنولوجيا المناسبة لزيادة إنتاج محاصيل القمح. وسيتم ذلك من خلال إعادة النظر في التكنولوجيات المستخدمة لجني المحاصيل اعتمادا على أصناف محددة من النباتات التي تتميز بالنمو السريع.

وأخبر  دميتري رودوي، عميد كلية الزراعة بجامعة “دون”، وكالة “سبوتنيك” بأنهم سيتوصلون عبر المشروع البحثي إلى التكنولوجيا المناسبة للقطاع الزراعي في جنوب روسيا لإنماء المحاصيل.

وبحسب الباحثة تاتيانا مالتسيفا فإن الدراسات أظهرت أن كميات البروتين والأحماض الأمينية في النباتات تنخفض في مرحلة النضج في حين من المستحيل جني المحصول في بداية مرحلة النضج باستخدام الطريقة التقليدية لجني المحاصيل.

وأشار عميد كلية الزراعة إلى أنهم اخترعوا معدات جديدة تحافظ على سلامة المحاصيل وتزيد إنتاجيتها أثناء جنيها بالحاصدات الدارسة، وقد جربوها.

ويتوقع العلماء أن تخفض المعدات الجديدة وتكنولوجيا جني المحاصيل في بداية مرحلة النضج النفقات الخاصة بزراعة القمح وجني المحصول بنسبة 15 في المائة. 

التعليقات مغلقة.