ابتكار بطارية جديدة تجعل الهاتف الذكي مشحون 5 أيام

ابتكر العلماء أكثر بطاريات الليثيوم والكبريت كفاءة في العالم، وهي قادرة على توفير الطاقة لهاتف ذكي لمدة خمسة أيام متواصلة، حيث يقول المطورون الأستراليون، هذه البطارية التي تستخدم كبريتًا منخفض التكلفة في أقطابها، يمكنها أيضا أن تعمل على تشغيل سيارة كهربائية لقيادة أكثر من 620 ميلًا، فقد قدموا براءة اختراع للتقنية، والتي يمكن أن تتفوق على الشركات المصنعة للبطاريات الرائدة بأكثر من أربع مرات إذا تم تنفيذها.

ووفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، تتمتع البطارية بإمكانيات كبيرة في تكنولوجيا البطاريات نظرًا لكثافة الطاقة العالية، ويمكن لبطاريات الليثيوم والكبريت تخزين ما يصل إلى 10 أضعاف الطاقة من بطاريات الليثيوم أيون.

وأنشأ الفريق روابط بين جزيئات الكبريت لمنحهم مساحة أكبر للتوسع والانقباض، وإعطاء عمر أطول للبطارية، ويمثل البحث خطوة مهمة نحو التسويق الكامل لبطاريات الليثيوم والكبريت، والتي لها إمكانات كبيرة إذا تمكن العلماء من التغلب على عدم الاستقرار خلال دورات الشحن.

ويدعم الفريق الآن بعض الشركاء الدوليين لإدخال التكنولوجيا إلى السوق بعد المزيد من الاختبارات هذا العام، ومن المحتمل أن يمنح الهواتف الذكية طاقة تدوم طويلا، وتبين خلال الفترة الأخيرة أن تقنيات الهواتف الجديدة من بين أبرز الابتكارات التى تشارك بالمعارض العلمية، حيث طور علماء آخرين مؤخرا اختبار يستخدم كاميرا الهاتف لتشخيص التهابات المسالك البولية فى 25 دقيقة، ومازالت الابتكارات تتزايد يوما عن الآخر.انتهى2

 

 

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.