الحشد الشعبي يكشف تفاصيل عملية الإطاحة بـ٩ إرهابيين في نينوى

أكد اللواء 30 بالحشد الشعبي، الاثنين، ان عملية اعتقال الإرهابيين التسعة أمس في نينوى نفذت عقب متابعة لعدة أسابيع، لافتا الى أن استمرار اعتقال الإرهابيين يعزز الوضع الأمني في نينوى.

وقال معاون آمر اللواء 30 في الحشد الشعبي سامي بكدش ان ” قيادة عمليات نينوى للحشد واللواء 30 والجيش العراقي يواصلون عمليات البحث عن المطلوبين بشكل مستمر ضمن قاعدة بيانات”، مبينا أن “الخلايا النائمة تنشط في صحراء نينوى مستغلة جغرافية المنطقة الصعبة التي تحتاج لقوة أكبر لتأمينها” .

وفيما يتعلق باعتقال تسعة ارهابيين من قبل اللواء يوم أمس الاحد أوضح بكدش ان “العملية نفذت وفق معلومات استخبارية مسبقة وتحرٍ لأسابيع قبل القبض عليهم”، مبينا ان “العملية تمت بنجاح باعتقال المطلوبين الصادرة بحقهم أوامر قضائية”، مشيرا الى ان “المعتقلين سلموا إلى الجهات المعنية لينالوا جزاءهم”.

وتابع ان “العملية كانت بالتعاون مع قيادة عمليات نينوى للحشد الشعبي ومديرية استخبارات الحشد في نينوى واللواء 30″، لافتا إلى أن “استمرار عمليات القبض على فلول الارهـاب يعزز الوضع الامني في نينوى “.

و نفذت قوة من اللواء 30 في الحشد الشعبي، امس الاحد، عملية أمنية لملاحقة الإرهابيين في عدد من مناطق نينوى، حيث نجحت القوات باعتقال 9 إرهابيين وفق مذكرات قبض قضائية.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: