يحظى بحماية امريكية.. اتحاد إسلامي يوجه تحذيراً للحكومة بشأن “قندهار العراق”

أطلق اتحاد علماء المسلمين، اليوم السبت، تحذيراً مبكراً مما سمّاها “قندهار العرب”، فيما أشار الى أن عولمة التطرف تهدد الجميع.
وقال رئيس فرع الاتحاد في ديالى، جبار المعموري، في حديث صحفي إن “مخيم الهول السوري والذي يضم الاف من مقاتلي داعش وعوائلهم هو بمثابة قندهار العرب حاليا ويعد قنبلة تهدد كل بلدان الشرق الاوسط دون استثناء، لكن العراق هو الاكثر تضرر منه خاصة انه يضم الاف من مواطنيه حاليا”.
وأضاف أن “الهول يضم جنسيات من 10-20 جنسية عربية واسلامية واجنبية”، لافتاً الى أنه “يحظى بحماية امريكية على مدار الوقت”.
وأكد أن “واشنطن تحاول استغلال المخيم في تحقيق اجندة جيوسياسية ضمن مايعرف بعولمة التطرف وتحويله الى سلاح لتهديد الجميع بما فيهم العراق وبقية البلدان”.
وأشار إلى أن” الامن القومي العراقي لن يستقر في ظل وجود بؤرة تحولت الى اشبه بامارة نائمة ينتشر بها التطرف مثل وباء فكري، خاصة وأن المخيم يضم الاف من الاطفال والمراهقين والصبية الذين يمكن جذبهم من قبل قادة التطرف بسهولة بالغة”.
فيما اشار النائب السابق، رعد الماس، إلى “خطورة مخيم الهول وتداعياته الامنية على منطقة الشرق الاوسط”، مبيناً أن “تصريح مستشار الامن القومي العراقي، قاسم الاعرجي، حول وجود 20 الف طفل عراقي في المخيم كارثة يجب الوقوف عندها”.
وأضاف الماس،أن “مخيم الهول ملف سيهدد امن العراق لامحالة، خاصة وأنه يقع قرب الحدود العراقية – السورية وتسلل الارهابين منه الى العمق الداخلي حقيقة في ظل التحذيرات المتكررة”، مؤكداً بأن “المخيم بالفعل قنبلة مؤقوتة يجب معالجتها وفق اطار دولي يضمن امن العراق وابعاد شر الارهاب عنه”.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: