لماذا تستهلك البتكوين طاقة كهربائية أكثر بعشر مرات من غوغل؟

يعود تخصيص مراكز بيانات عملاقة بشأن البتكوين حول العالم إلى المكافآت المغرية المرتبطة بها.

وتنص قواعد البكوين على أن الأشخاص المشاركين في عمليات التعدين في الشبكة يثبتون عملهم من خلال حل مسائل حسابية معقدة لا ترابط مباشرة بالتبادلات.

في المقابل، يحصل هؤلاء تلقائيا على مكافآت من البتكوين كل عشر دقائق.

وهذا أحد المبادئ التأسيسية لأشهر العملات المشفرة التي رأت النور سنة 2008 على يد جهة مجهولة أرادت استحداث عملة رقمية لامركزية، وهو ما يُعرف بـ”إثبات العمل” الرامي لضمان سلامة الشبكة.

واعتبر ميشال روش الذي شارك في إنشاء مؤشر “كامبريدج بتكوين إيليكتريسيتي كونسامبشن إيندكس” أنه “رغم أن الآلات الحديثة تستهلك كميات أقل من الكهرباء، فإن استهلاككم منها سيزيد” لتلقي حصة أكبر من البتكوين الممنوح للمشاركين في التعدين.

وفي ظل تخطي سعر البتكوين 55 ألف دولار، يعمل المشاركون في التعدين بكامل طاقتهم.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: