كل ما تريد معرفته عن لقاح بخاخ الأنف لفيروس كورونا

يحاول العلماء تطوير طرق مختلفة في لقاحات كورونا، ومن بين هذه الطرق لقاح البخاخ الأنفي، ومن أمثلة هذه اللقاحات لقاح شركة “Bharat Biotech” في الهند، التي من المقرر أن تبدأ التجارب السريرية للقاحها هذا الأسبوع.
علاوة على ذلك تم تطوير لقاحات الأنف على شكل بخاخات من قبل شركة أمريكية تسمى Altimmune، وفي دراستها قالت إن البخاخ الأنفى يمكن أن يكون أكثر فاعلية في منع انتقال كورونا، خاصة عند الأطفال، في هذا التقرير نتعرف على لقاحات البخاخ الأنفي وهل هى أكثر فاعلية في منع انتشار الفيروس، وفقاً لما ذكره موقع “تايمز أوف إنديا”.
ما الفرق بين لقاح بخاخ الأنف والحقن؟
يتم إعطاء لقاحات الحقن تحت الجلد، على العكس من ذلك فإن لقاحات الأنف تستهدف الفيروس الموجود في الأغشية المخاطية ويتم إعطاؤها عن طريق الأنف وليس عن طريق الفم أو الذراع. ويمكن رش لقاحات الأنف في فتحات الأنف ويمكن القيام بذلك بمساعدة بخاخ أنف أو دواء سائل أو توصيل بخاخ خاص.
كيف تعمل لقاحات الأنف؟
يُعتقد أن معظم الفيروسات، بما في ذلك تلك المرتبطة بفيروس كورونا، تدخل الجسم من خلال الغشاء المخاطي وتصيب الخلايا والجزيئات الموجودة في الأغشية المخاطية، ومع ذلك فإن لقاحات الأنف تعترض الفيروس في الأنف وتجعل جهاز المناعة لديك يصنع بروتينات في دمك وفي أنفك لمكافحة الفيروس هذا أيضا يمنع الفيروس من مضاعفة عدده.
ما مدى فعالية لقاحات الأنف
تسعى شركة ناشئة في مجال التكنولوجيا الحيوية تسمى Altimmunce ومقرها ولاية ماريلاند بالولايات المتحدة الأمريكية إلى تطوير رذاذ أنفي لمحاربة كورونا.
بدأت الشركة الناشئة تجربتها للقاح داخل الأنف – AdCOVID – على مجموعة من 180 فردًا، تتراوح أعمارهم بين 18 و55 عامًا، ودرست فعالية اللقاح إلى جانب نوع الآثار الجانبية التي يسببها وعدد الأجسام المضادة، والخلايا التائية التي تنتجها.
وقال الدكتور بودي كريش، مدير برنامج أبحاث اللقاح بجامعة فاندربيلت ويعمل مع شركة Altimmune: “إن يصل اللقاح مباشرة لأول مكان في جسم الإنسان يصيبه الفيروس التاجي وهو الأنف، يعد ميزة جيدة، فعادة لا تصاب بكورونا في عضلة ذراعك- بل تصيب أنفك وعينيك وحلقك لذلك من المنطقي أننا نرغب على الأقل في التفكير في لقاح يمكنه توليد بعض المناعة في فتحات الغشاء المخاطي”.
ويتطلع لقاح الأنف إلى إنشاء خط دفاع منفصل في الغشاء المخاطي، ويحث جهاز المناعة على إنتاج أجسام مضادة يمكنها منع العدوى.
الفوائد المحتملة للقاحات بخاخات الأنف
بالمقارنة مع لقاحات الحقن فإن لقاحات الأنف لديها القدرة على تحفيز استجابة مناعية فورية من الغشاء المخاطي مباشرة، ويمكن أن تحفز جهاز المناعة على إنتاج أجسام مضادة تعرف باسم الجلوبولين المناعي A يمكنها مكافحة الفيروسات المختلفة، بما في ذلك فيروس كورونا.
بالإضافة إلى ذلك بخاخات الأنف صديقة للبيئة وفعالة من حيث التكلفة ويمكن تخزينها في أي مكان لأنها لا تحتاج إلى أي تبريد، كما أن لقاحات الأنف أسهل في استخدامها وقد توفر مناعة سهلة.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: