وفاة الرئيس الصومالي الأسبق بعد إصابته بكورونا

توفي الرئيس الصومالي الأسبق علي مهدي محمد عن عمر ناهز 82 عاما بسبب إصابته بمرض “كوفيد-19” الناجم عن فيروس كورونا المستجد، حسبما أفادت وسائل إعلام محلية.
وأشار موقع “غاروي” الإخباري إلى أن السياسي الذي ترأس بلاده منذ يناير 1991 حتى يناير 1997 توفي في أحد مستشفيات العاصمة الكينية نيروبي.
وكانت منظمة “المؤتمر الصومالي الموحد” عينت علي مهدي محمد رئيسا للدولة لمدة عامين فور الإطاحة بالرئيس محمد سياد بري، لكن التطورات اللاحقة المتمثلة في انقسام النخبة السياسية الحاكمة وانهيار المؤسسات الحكومية أدت إلى إطالة حكمه لست سنوات.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: