البصرة تتصدر المرتبة الأولى بالإصابات السرطانية بسبب المخلفات الحربية الأمريكية

حذر النائب بدر الزيادي، اليوم الأربعاء، من ازدياد ظاهرة الامراض السرطانية في المحافظة نتيجة الإهمال الحكومي بمعالجة المخلفات الحربية الامريكية.
وقال الزيادي، إن “الأمراض الوبائية والسرطانية باتت تحتل المرتبة الأولى بين الأمراض الأكثر انتشارا في البصرة”، عازيا السبب إلى “الضربات الأمريكية التي تعرضت اليها المحافظة عام 2003 “.
وأضاف، أن “هناك تلوث إشعاعي خطير يحتاج إلى جهد حكومي كبير لإجراء مسح شامل للمناطق الأكثر تعرضا “، مشيرا الى أن “عددا من المناطق داخل البصرة تعاني لعدم وجود عيادات الاورام والمشافي المتخصصة بالكشف المبكر عن المرض “.
ومنذ سنوات تزايد معدل الإصابات السرطانية بمناطق متفرقة من المحافظة جراء التلوث الإشعاعي الصادر من المخلفات الحربية الامريكية.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: