نواب يحذرون من “مخططات أميركية” في العراق: صمت الحكومة سيشجع واشنطن

حذر نواب من مختلف الكتل السياسية، الثلاثاء، من مخططات اميركية ضد الحشد الشعبي، منتقدين صمت الحكومة ازاء استمرار انتهاكات واشنطن بحق العراق وشعبه وقواته الامنية.


وقال النائب عن كتلة صادقون النيابية احمد علي في تصريح صحفي ان “صمت الحكومة ازاء استمرار الانتهاكات الاميركية بحق الحشد الشعبي، سيتيح لواشنطن ارتكاب المزيد من الجرائم في العراق”.
من جهة اخرى، بين النائب عن تحالف الفتح محمد البلداوي، ان “جميع الحقائق واضحة، ولكن استمرار الحكومة في عدم الرد على الانتهاكات الاميركية سيكون له مردودات سلبية وسيفتح الباب امام ارتكاب جرائم اخرى بحق الحشد الشعبي”.
من جانب اخر، حذر النائب عن كتلة بدر النيابية عدي حاتم، من استمرار واشنطن في مؤامرتها ضد بغداد وانتهاك السيادة وافتعال المؤامرات ضد الحشد الشعبي، في وقت لم تلتزم الحكومة بتصويت البرلمان على قرار اخراج القوات الاجنبية، وهو ماتسبب بحدوث تلك الجرائم”.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: