سياسي يطالب الكتل بقطع دعمها للكاظمي بسبب ميوله للجانب الأمريكي

اتهم السياسي المستقل، سعد المطلبي، الاحد، الكتل السياسية بتقديم الدعم الى رئيس الوزراء الحالي ودفعه للاستمرار بنفس النهج الضعيف، مشيرا الى ان ميول الحكومة للجانب الأمريكي يمنعها من ادانة الاعتداءات الاخيرة.

وقال المطلبي في حديث له تابعته “العهد نيوز”، ان” الكاظمي ومنذ اليوم الاول في السلطة كان مكشوفا في علاقاته الخارجية وتفرعها بين دول الغرب والشرق”، مبينا، ان” العتب كل العتب على الكتل الساندة للكاظمي والتي تقدم له الدعم للاستمرار بنفس المنهج المكشوف والضعيف تجاه الانتهاكات التي يتعرض لها العراق”.

واضاف، ان” البرلمان هو الاخر يتحمل المسوؤلية الكبرى تجاه الصمت الحكومي ازاء التجاوزات الامريكية كونه يعطي قرارات مدعمة بفقرة”غير ملزمة التنفيذ”، وبالتالي لا يمكن للكاظمي خلق المعجزة للسيادة العراقية”.

وأوضح، ان” التقارب الاستخباري بين العراق وامريكا اصبح اكثر فعالية في الفترة الاخيرة وازداد تواصلا وهو ما يدعو للشك ويستوجب التحقق من طبيعة هذا التواصل”.

وختم المطلبي حديثة بدعوة الكتل السياسية الى قطع الدعم والمساندة لتوجهات رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي والتوجه ، مشيرا الى ان ” استمرارها بالدعم يعني بقاء وضع الحكومة كما هو دون تغيير”.

التعليقات مغلقة.