غورباتشوف يدعو بوتين وبايدن إلى إجراء لقاء لدرء حرب نووية

دعا الزعيم الأخير للاتحاد السوفيتي ميخائيل غورباتشوف الرئيسين، الروسي فلاديمير بوتين، والأمريكي جو بايدن، لعقد لقاء من أجل التخفيف من خطر نشوب حرب نووية.
وفي تصريحات أدلى بها لوكالة “إنترفاكس”، قال غورباتشوف: “لقد بينت التجربة أنه من الضروري الالتقاء والتفاوض، والأهم هو ترك الكراهية المتبادلة. فمن الواضح أن الأولوية هي منع اندلاع حرب نووية. وحيث أن المطلوب هو تجنب حدوث هذه المشكلة فمن المستحيل حلها من طرف واحد، بل يجب الالتقاء ويجب على الجميع أن يهتموا بذلك”.
واستذكر غورباتشوف تجربته في التواصل مع الرئيس الأمريكي رونالد ريغان، مشيرا إلى أن الأخير كان “محافظا حتى النخاع، لكنه خاض في العملية التفاوضية عندما أدرك حجم المشكلة العالقة.
كما عبر الرئيس السوفيتي الأخير عن قناعته بأن لدى روسيا والولايات “تجربة كبيرة جدا للإجابة عن سؤال: ما هو القصد وكيف الوصول إليه؟”.
وكان غورباتشوف اعتبر في يناير الماضي أن من المجدي لروسيا أن تقترح على الولايات المتحدة بعد تولي جو بايدن رئاستها التوقيع على إعلان يثبت موقف الدولتين الرافض لنشوب حرب نووية.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: