دراسة تكشف تأثير تلقي جرعة واحدة من لقاح فايزر أو أسترازينكا

أظهرت الدراسات الأولى لبرنامج التلقيح الشامل في بريطانيا أدلة قوية على أن لقاحات فيروس كورونا كانت تعمل على النحو المنشود، وتعمل على تخفيض معدل دخول المستشفيات، وربما تقلل من انتقال الفيروس، وفقا لصحيفة نيويورك تايمز. 

وجدت الدراسات البريطانية أن جرعة واحدة من لقاح أكسفورد –استرازينيكا أو فايزر يمكن أن تقلل معظم حالات الأعراض المرتبطة بفيروس كورونا، كما قدمت دراسات منفصلة  أدلة جديدة على أن جرعة واحدة من لقاح فايزر قد تقلل من انتشار الفيروس.

وعززت هذه النتائج  الدراسات التي أجريت في إسرائيل، التي أفادت أن اللقاح الذي طورته شركتا فايزر وبيتونيك وفر حماية كبيرة من الفيروس في ظروف العالم الحقيقي وليس فقط في التجارب السريرية التي أجريت العام الماضي. 

كما أظهرت الدراسة أن اللقاحين كانا فعالين ضد متغير فيروس كورونا الأكثر عدوى الذي انتشر في بريطانيا وانتشر في جميع أنحاء العالم.

وقال عزيز شيخ، الأستاذ في جامعة إدنبرة الذي ساعد في إجراء دراسة عن اللقاحات الإسكتلندية: “كلاهما يعمل بشكل جيد للغاية”.

التعليقات مغلقة.