نائب امريكي : اتوقع حربا اهلية خلال اربع الى ثمان سنوات القادمة

اكدت صحيفة بوليتكو الامريكية ، الاثنين، ان الحرب الاهلية قد تترك الجمهوريين المناهضين لترامب بلا مأوى .

وذكر تقرير للصحيفة ان ” الجمهوريين الغاضبين من ترامب يشعرون بالاستياء وهم يتمنون خيارا آخر غير الحزب الديمقراطي وترامب ، لكن هناك الكثير من العقبات التي تعيق انشاء حزب ثالث “.

من جانبه قال النائب في الحزب الجمهوري جيم هندرين “ما أراه في الحزب الجمهوري هو أن السنوات الأربع إلى الثماني المقبلة ستكون حربًا أهلية ستترك العديد من الأشخاص بلا مأوى”.

واوضح التقرير أن ” ما نسبة 63 بالمائة من الجمهوريين او ثلثي الامريكان  يقولون إن هناك حاجة إلى حزب ثالث ، وهو أعلى مستوى من الدعم العام منذ أن بدأت مؤسسة غالوب طرح السؤال في عام 2003 ، ويقول المتشائمون إن هذه الديناميكية كانت تختمر منذ سنوات”.

من جانبه قال المخطط الاستراتيجي الجمهوري مايك مدريد إن ” ما يحدث في الوقت الحالي هو تقويض لنظام الحزب ، وكان هاجس الحزب البديل او الحزب الثالث يتردد منذ 20 عاما “، مضيفا أنه ” وعلى الرغم من أن الناخبين يرغبون في المزيد من الخيارات ، فقد لا تكون هناك أرضية مشتركة كافية توحد هذه الفصائل لتشكيل بديل لنظام الحزبين الحالي”.

وقالت الخبيرة الإستراتيجية السياسية لوسي كالدويل إن”جزءا  مما ظهر في تلك الدعوة هو أنه لا يوجد أي شيء يوحد تلك المجموعة في السياسة، إنهم نوعاً ما متحدون في شكل مشترك من المعاناة والتضحية ، لكن هذا لا يصنع  حركة سياسية يمكن الاعتماد عليها “. 

التعليقات مغلقة.