الداخلية تؤكد إحالة الاشخاص المخالفين لقرار الحظر الى المحاكم

أكدت وزارة الداخلية، اليوم السبت، التزام القوات الأمنية بتطبيق إجراءات حظر التجوال الصحي في بغداد والمحافظات.
وقال المتحدث باسم الوزارة اللواء خالد المحنا، إن “القوات الامنية ملتزمة بتطبيق حظر التجوال الصحي في جميع مناطق بغداد والمحافظات”، مشيرا الى أنه “من خلال الجولات المستمرة ومتابعة الحظر، فإن القوات الامنية تمنع أي شخص من المرور في الشوارع، فيما تتخذ بحق المخالفين الاجراءات القانونية”.
وأضاف، أنه “تمت بالفعل إحالة الاشخاص المخالفين لقرار الحظر الى المحاكم”، مؤكدا أن “حالات خرق الحظر قليلة وهي تعكس وعي المواطنين المتزايد والتزامهم بتطبيق الحظر”.
وأشار المحنا، إلى “وجود تفاوت في نسب الالتزام بين المواطنين، وأنه وفقا لاراء مختصين في وزارة الصحة والبيئة، فإن الالتزام بالقواعد والاجراءات الصحية سيكون له دور في خفض عدد الاصابات بفيروس كورونا أو قطع انتشار سلالة الفيروس”. 
ولفت إلى “وجود جهات رقابية في وزارة الداخلية تتابع تطبيق اجراءات الحظر”، منوها بأن “وزير الداخلية يؤكد باستمرار على تطبيق الحظر، وقد أطلق بهذا الصدد مبادرة كبرى لاحساسه بخطورة الوباء على الشعب”.
وأوضح أن “مبادرة وزير الداخلية تنص على قيام مديرية الدفاع المدني بحملات تعفير كبرى في المناطق وفي المدارس والمستشفيات والاماكن العامة، فضلا عن تعفير دور المصابين من خلال الاتصال بالهاتف الساخن 115 لغرض حضور فريق من الدفاع المدني لتعفير دور المصابين بالوباء”.
وأوضح أن “مبادرة وزير الداخلية تتضمن ايضا حملة تثقيف وتوعية تطلقها الشرطة المجتمعية في الوزارة لحث المواطنين على الالتزام بشروط الوقاية الصحية بارتداء الكمامة والتباعد الاجتماعي واستخدام المعقمات”.

التعليقات مغلقة.