أولمبياد طوكيو: تعيين وزيرة الألعاب هاشيموتو بدلا من رئيس اللجنة التنظيمية المستقيل موري

Access to the comments

اصبحت وزيرة الألعاب الأولمبية السابقة سيكو هاشيموتو الخميس رئيسة للجنة التنظيمية لأولمبياد طوكيو المؤجّل إلى الصيف المقبل، خلفا للمستقيل يوشيرو موري على خلفية تصريحات مسيئة للنساء.

قالت هاشيموتو (56 عاما) بعد تعيينها، وذلك قبل نحو خمسة أشهر من انطلاق الأولمبياد المؤجل من الصيف الماضي بسبب جائحة فيروس كورونا “لن أدخر أي جهد لنجاح ألعاب طوكيو”.

وهاشيموتو، إحدى سيدتين في حكومة يوشيهيدي سوغا، تقدمت باستقالتها من مجلس الوزراء لاستلام منصبها الجديد.

كانت قد استلمت منصبها الوزاري لشؤون الألعاب الأولمبية والمساواة بين الرجل والمرأة في أيلول/سبتمبر 2019، وشغلت منصب عضو في الغرفة العليا من البرلمان منذ 1995.

حلّت بدلا من موري (83 عاما)، رئيس الوزراء السابق المعروف بتصريحاته الجدلية، والمستقيل الجمعة الماضي بعد ادعائه أن النساء يكثرن في الكلام خلال الاجتماعات، ما تسبب بجدل كبير في البلاد ودفع اللجنة الأولمبية الدولية للإعلان متأخرة أن تصريحاته تناقض القيم الأولمبية.

واشتهرت هاشيموتو عندما كانت بطلة في التزحلق الفني على الجليد وسباقات الدراجات على مضمار.

أحرزت برونزية سباق 1500 م في أولمبياد ألبيرفيل الشتوي 1992 ضمن التزحلق الفني على الجليد وست ميداليات ذهبية في الألعاب الآسيوية الشتوية بين 1986 و1990 وشاركت سبع مرات في الألعاب الأولمبية (4 شتوية و3 صيفية).

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: