اليمن ترد على الدعم العراقي بالشكر والعرفان: إِنَّ هَٰذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً

كتبت الصحفية اليمنية “أم الصادق الشريف”: انطلاقا من قوله تعالى (إِنَّ هَٰذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً)، نظم اخوتنا في العراق الشقيق هاشتاك #عراقي_مع_اليمن وخلال نصف ساعة تصدر ترند العراق بمعدل 22الف تغريدة من وقت انطلاق الحملة.

فمن يمن الايمان الى بلاد الرافدين نرسل رسالة الشكر والعرفان لاحبتنا الغيارى في عراق المحبة والأخوة الإيمانية الصادقة..

شكر وعرفان لأخوتنا الذين كانوا المصداق الصادق لقول الله عز وجل: (نَّ هَٰذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَة). وقوله تعالى:(إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ) ولقول خاتم الأنبياء والمرسلين:(المؤمن للمؤمن كالبنيان المرصوص يشد بعضه بعضا)

بل إن الله تعالى جعل من موجبات محبته للمؤمنين هو القتال في سبيل الله صفا واحدا كالبنيان المرصوص كما في قوله عز وجل :(إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الَّذِينَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِهِ صَفًّا كَأَنَّهُم بُنْيَانٌ مَّرْصُوصٌ)

وموقف أخوتنا العراقيين هذا هو قتال في جبهتنا الموحدة حيث والجانب الإعلامي هو جبهة تفضح قتلت اطفال اليمن ومرتكبي جرائم الحرب ضد الشعب اليمني بالقصف والحصار ولابد أن يكون للأحرار مواقف وكان موقف الاخوة العراقيين الذين تفاعلوا تفاعل منظم وفي فترة زمنية قصيرة ٢٢الف تغريدة و لو امتدت الفترة لتجاوزت التغريدات حدا لا يتوقعه الا من يعرف غيرة احرار العراق مع إخوانهم في اليمن فهم بهذه النصرة لإخوانهم اليمنيين شدو أزرهم في زمن غلب عليه الصمت والنفاق الا ان أصوات الاحرار تعلو رغم عن محاولة تكميم الأفواه وشراء المواقف…

اكرر الشكر والعرفان باسمي واسم كل احرار اليمن لكل من ساهم في تنظيم هاشتاك

#عراقي _مع_اليمن وهذا هو المعول من كل اخوتنا في محور المقاومة بل واحرار العالم ، فالعدو الذي يسعى لتدمير أمتنا العربية والاسلامية بل ويقتل حتى انسانية الإنسان هو واحد ويجب التصدي له بصف واحد وموقف موحد”.

التعليقات مغلقة.