الناطق العام يكشف أبرز أهداف العملية العسكرية المنطلقة من ٣ محاور

كشف الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة، اللواء يحيى رسول، الأربعاء، عن أهداف العملية الأمنية الواسعة التي انطلقت في ثلاثة محاور بمناطق غرب بغداد وجزيرة الكرمة وشرق بحيرة الثرثار.

وقال رسول في حديث له تابعته “العهد نيوز” إن “العملية المشتركة التي انطلقت في مناطق غرب بغداد وجزيرة الكرمة وشرق بحيرة الثرثار، تأتي بتوجيه من قبل القائد العام للقوات المسلحة للاستمرار بملاحقة ما تبقى من فلول داعش وعدم اعطاء الفرصة باستغلال أي ثغرة موجودة بين الحدود الفاصلة”.

وأضاف، أن “العملية الامنية تعتبر استطلاعا بكافة المستويات لاستهداف تلك العناصر الإرهابية والتي تشمل الضربات الجوية والعمليات النوعية”.

وأشار الى أن “هذه العمليات تؤشر قوة القطعات العسكرية وإمكانيات القوات المسلحة في ضرب ما تبقى من فلول عصابات داعش الإرهابية”.

وأعلنت خلية الإعلام الأمني، في وقت سابق من اليوم الأربعاء، انطلاق عملية أمنية مشتركة واسعة في مناطق غرب بغداد وجزيرة الكرمة وشرق بحيرة الثرثار، شاركت فيها قيادات العمليات في بغداد وسامراء والانبار مع تشكيلات الحشد الشعبي في الانبار وسامراء وبإسناد طيران الجيش والقوة الجوية، لتطهير هذه المناطق من عصابات داعش الارهابية وضبط واحكام الحدود الفاصلة بين هذه القيادات.

التعليقات مغلقة.