مجلة فرنسية شهيرة تنقل ميسي إلى باريس سان جيرمان!

ذكرت صحيفة “أس” الإسبانية أن حلم انتقال النجم الأرجنتيني، ليونيل ميسي إلى باريس سان جيرمان قد بات قاب قوسين أو أدنى من التحقق.

وجاء كلام الصحيفة المدريدية، بعد أن نشرت مجلة “فرانس فوتبول” والتي تعد أشهر مطبوعة رياضية في العالم، على غلافها صورة “البرغوث” وهو مرتديا قميص نادي باريس سان جيرمان.

ومما زاد من تكهنات انتقال قائد برشلونة إلى عاصمة الأنوار، التصريحات الأخيرة للنجم البرازيلي، نيمار، الذي أعرب عن أمله في أن يجتمع شمله مع ميسي مرة أخرى ولكن في باريس بعد أن ترافقا لنحو أربعة مواسم في برشلونة.

ومن العوامل الأخرى التي تشير إلى مغادرة “الساحر الأرجنتيني” قلعة “الكامب نو” في نهاية الموسم، تسريب عقده مع النادي والذي وصلت قيمته إلى نحو 684 مليون دولار أميركي مما أثار حفيظة وغضب ميسي.

ويعتبر العملاق الباريسي الأكثر حظا بالحصول على خدمات النجم البالغ من العمر 33 عاما نظرا لإمكانياته المادية الكبيرة التي قد تغير نجم منتخب “التانغو” بالانضمام إليه، ولكن ينافسه في ذلك ناد ثري آخر هو مانشستر سيتي الذي يدربه الإسباني، بيب غوارديلا، وهو يملك علاقات وثيقة للغاية مع “البرغوث” وهذا قد يكون دافعا كبيرا له للعب في الدوري الإنكليزي الممتاز.

تجدر الإشارة إلى أن ميسي حقق إنجازات تاريخية فريدة من نوعها على المستوى الفردي والجماعي خلال تواجده على مدى 15 عاما في إسبانيا، لعل أبرزها الفوز بلقب الليغا عشرة مرات وكأس دوري أبطال أوروبا 4 مرات، بالإضافة إلى انفراده بكونه اللاعب الوحيد في العالم الذي فاز بالكرة الذهبية ستة مرات.

التعليقات مغلقة.