الحشد الشعبي يباشر بالمرحلة الثالثة من حملة ”عاصمتنا” الخدمية

أعلن مدير الهندسة العسكرية في هيئة الحشد الشعبي نعمة الكوفي، الجمعة، عن اطلاق المرحلة الثالثة من حملة “عاصمتنا” الخدمية بعد النجاح الذي حققته المرحلتان الأولى والثانية، مبينا أن الحملة هي خدمية طوعية لاكساء الطرق وتأهيل الحدائق والساحات العامة في الكرخ والرصافة.

وقال الكوفي في تصريح صحافي تابعته “العهد نيوز”: إن “هيئة الحشد الشعبي اطلقت المرحلة الثالثة من حملة “عاصمتنا” الخدمية الطوعية والتي تتضمن اكساء الطرق وتأهيل الحدائق والساحات العامة في جانبي الكرخ والرصافة بالتعاون مع أمانة العاصمة والدوائر البلدية والخدمية”.

وأضاف، أن “هذه الحملة هي خدمية طوعية يقوم بها الحشد الشعبي من أجل خدمة أهالي العاصمة بغداد ولاسيما في المناطق التي تعاني من ضعف في جانب الخدمات، بالإضافة الى إسناد الدوائر البلدية والخدمية في العاصمة الحبيبة بغداد”.

وأوضح الكوفي، أن المناطق المشمولة بالمرحلة الثالثة من حملة “عاصمتنا” هي:

جانب الكرخ:

شارع 20 في منطقة البياع (قشط وإكساء )

شارع 13 في منطقة البياع( إكساء فقط)

شارع بغداد – بابل من علوة الرشيد الى القوس( إكساء فقط)

شارع الدفلة في منطقة اليرموك قرب الأربع شوارع( إكساء جزئي فقط)

مقاطع من شارع المحيط( إكساء فقط)

شارع 60 قرب مسشتفى الكاظمية (قشط وإكساء)

مقاطع متفرقة من شارع الشعلة الرئيس( قشط وإكساء)

جانب الرصافة:

مدينة الصدر الأولى محلة 557( إكساء فقط)

شارع الوزارات خلف وزارة التربية بلدية الرصافة( قشط وإكساء)

شارع الأمين مركز الرصافة (قشط وإكساء)

شارع 302 ملعب الكشافة في منطقة الاعظيمة / الكسرة (قشط وإكساء)

زقاق 8 محلة 704 في منطقة الغدير (إكساء فقط)

شارع الميثاق بلدية الشعب (توسعة الشارع بموجب التصمايم + قشط وإكساء)

شارع الغنامة بلدية الشعب (قشط وإكساء).

وأشار إلى أن “الحملة تأتي بعد نجاح المرحلة الأولى من حملة عاصمتنا في أزمة الأمطار وسحب المياه من الشوارع وإنقاذها من الغرق ونجاح المرحلة الثانية أيضا الخاصة بتطوير وتأهيل قناة الجيش والتي ماتزال مستمرة”.

وأكد الكوفي، أن “جهود الحشد الشعبي الخدمية تأتي بالتزامن على خط واحد مع الجهود العسكرية والأمنية التي تقوم بها قوات الحشد الشعبي في سواتر القتال وقواطع العمليات حيث تحبط يوميا محاولات متكررة للعدو الداعشي في تعكير صفو الامن والاستقرار في مدننا الحبيبة”، مشيرا إلى أن “هذا الأمر هو تجسيد حقيقي وواقعي لشعار( يد تبني ويد تقاتل)”.

التعليقات مغلقة.