ما هي الدول الأوروبية التي توصي بعدم إعطاء لقاح أسترازينيكا لكبار السن؟

أوصت حكومات فرنسا وبولندا والسويد وبلجيكا بعدم استخدام لقاح مجموعة “أسترازينيكا” المضاد لفيروس كورونا لكبار السنّ، وذلك على غرار ما فعلت حكومتي ألمانيا وإيطاليا الأسبوع الماضي،.

وأكد مسؤول في المجموعة في بيان أن اللقاح سيكون له تأثير قوي ضد الجائحة التي تسببت في وفاة أكثر من 2.26 مليون شخص حول العالم.

ووفقاً لما أعلنته السلطات في فرنسا والسويد، فإن من المفضّل إعطاء لقاح “أسترازينيكا” للأشخاص الذين تقلّ أعمارهم عن 65 عاماً، ذلك أن بيانات الاختبارات السريرية الخاصة بكبار السنّ ليست كافية لاعتماد اللقاح المذكور لهذه الفئة العمرية.

وقالت الهيئة الوطنية الفرنسية للصحة: “ستتم إعادة النظر في هذه التوصية في ضوء توافر بيانات إضافية”، فيما توقّعت هيئة الصحة العامة السويدية إنها أن تأتي مثل تلك البيانات “لاحقًا في فصل الربيع من خلال اختبارات سريرية في المرحلة الثالثة تجري في الولايات المتحدة على نطاق واسع”

وأوضحت هيئة الصحة السويدية أن تلك الاختبارات الأمريكية “ستشتمل على عدد كاف من المشاركين المتقدّمين في السن، لنكون قادرين على استخلاص المزيد من الاستنتاجات المتعلقة بالتأثير الوقائي للقاح”.

وكانت ألمانيا أول دولة أوروبية توصي بعدم إعطاء لقاح “أسترازينيكا” لمن تزيد أعمارهم عن 65 عاماً، وقالت الهيئة الألمانية المختصة باللقاحات الجمعة الماضي، “لا نوصي في الوقت الحالي وعلى ضوء البيانات المتوفرة باللقاح إلا لمن تتراوح أعمارهم بين 18 و64 عاماً”، مضيفة: “لا توجد بيانات كافية للبتّ بفاعلية اللقاح عند الأشخاص البالغة أعمارهم 65 عاماً وما فوق”.

التعليقات مغلقة.