بعد تعرضها لسطو مسلح.. الدفاع تروي تفاصيل مثيرة عن ناقلة النفط “بارق”

كشفت وزارة الدفاع، الثلاثاء، تفاصيل مثيرة بشأن تعرض ناقلة نفط “لسطو مسلح” قرب المياه العراقية.

وقالت الوزارة، في بيان تلقت “العهد نيوز” نسخة منه، إن “القوة البحرية العراقية تلقت نداء استغاثة من الناقلة النفطية (زمرد) المتواجدة جنوب غرب ميناء البصرة بمسافة خمسة أميال بحرية”.

وأضافت، أن “النداء يفيد بتعرض الساحبة (بارق) والتي تحمل الجنسية التنزانية الى عملية قرصنة، عندها توجهت زوارق من قيادة القوة البحرية الى مكان الساحبة وطوقَتها وأُنزلت قوة من مشاة البحرية على متنها لغرض تفتيشها وتدقيق المعلومات”.

وأوضحت، أنه “بعد التفتيش تبين انها تعرضت الى عملية قرصنة من قبل ستة أشخاص كانوا يستقلون زورقاً صغيراً وفور صعودهم على ظهرها أتلفوا جهاز الإرسال لمنع كادرها من إرسال نداء الإستغاثة”.

وأشارت الى أنه “بعد الإستفسار عن الأضرار الناجمة من عملية القرصنة تبين ان الكادر لم يتعرض الى أذى وأن ما سُرق هو عدد من المقتنيات الشخصية إضافة إلى جهاز الإرسال، بعدها قامت القوة المنفذة للواجب بسحب الساحبة الى قاعدة ام قصر لغرض إكمال التحقيق والإجراءات القانونية”.

التعليقات مغلقة.