توخيل يحقق فوزه الأول مع تشيلسي في مباراة صعبة امام بيرنلي

أحرز المدرب الألماني توماس توخيل فوزه الأول مع تشلسي بعد حلوله بدلاً من المدرب فرانك لامبارد، على حساب ضيفه بيرنلي 2-صفر، يوم الأحد في المرحلة 21 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

واستقدم نادي غرب لندن الأسبوع الماضي مدرب باريس سان جرمان المقال من منصبه للحلول بدلاً من لامبارد المقال أيضا لسوء النتائج، في محاولة من الفريق المملوك للملياردير الروسي رومان إبراموفيتش لإعادته إلى سكة التأهل نحو دوري أبطال أوروبا.

وفيما انتهت مباراة توخيل الأولى بتعادل سلبي ضد ولفرهامبتون منتصف الأسبوع في ملعب ستامفورد بريدج، بدأ بيرنلي خصماً صعباً قبل أن ينحني أمام هجمات الفريق الأزرق.

وسيطر لاعبو توخيل على المواجهة حارمين بيرنلي من الحصول على أكثر من فرصة واحدة طوال اللقاء.

ورفعت النتيجة ترتيب تشلسي إلى المركز السابع موقتاً، بفارق 4 نقاط عن ليفربول الرابع وحامل اللقب الذي يحل في وقت لاحق على وست هام.

وبعد بداية جيدة من بيرنلي دون الوصول إلى مرمى الحارس السنغالي إدوار مندي، أنهى تشلسي الشوط الأول متقدماً بهدف من داخل المنطقة للظهير الاسباني المخضرم سيزار اسبيليكويتا، بعد تمريرة مقشرة من كالوم هادسون-أودوي (40).

وبعد سيطرة متكررة لتشلسي، ترك الظهير العائد من النسيان الاسباني ماركوس ألونسو بصمته عندما هيأ الكرة لنفسه بروعة بعد تمريرة من الأميركي كريستيان بوليشيتش وأطلقها صاروخية في قلب الشباك هدفا ثانيا (84).

التعليقات مغلقة.