الخارجية الإيرانية: السلاح الفرنسي والغربي هو العامل الرئيسي لعدم الاستقرار في المنطقة

دعا المتحدث باسم ​وزارة الخارجية الإيرانية​ سعيد خطيب زادة، السبت، الرئيس الفرنسي ​إيمانويل ماكرون​ إلى التوقف عن إصدار مواقف متسرعة وغير مدروسة.

وقال زادة في حديث له تابعته “العهد نيوز”: إن ​”الاتفاق النووي​ غير قابل للتفاوض ولا يمكن القيام بأي تغيير في تركيبة أعضائه، مبينا ان تفعيله أمر سهل ويتطلب عودة واشنطن للاتفاق ورفع عقوباتها”.

وأضاف، إن “السلاح الفرنسي والغربي هو العامل الرئيسي لعدم الاستقرار في المنطقة، لافتاً إلى أنه “من الاجدر بفرنسا ان تعيد النظر في سياساتها اذا كانت قلقة على صفقاتها التسليحية باهظة الثمن مع دول الخليج الفارسي”.

التعليقات مغلقة.