بذكرى تحريرها.. السيد الطباطبائي: أمن ديالى تحقق بفضل الله ودماء الحشد الشعبي الزاكية

أكد نائب الأمين العام لحركة عصائب أهل الحق السيد محمد الطباطبائي، اليوم السبت، إن تحرير ديالى تم بفضل الله وسواعد أبطال الحشد الشعبي والقوات الأمنية.

وقال السيد الطباطبائي في كلمة له تابعتها “العهد نيوز” بمناسبة الذكرى السادسة لتحرير محافظة ديالى من دنس عصابات داعش، إن “داعش التكفيري امتد داخل مدن العراق وبات له نفوذ في ديالى قبل ان يهب غيارى العراق من حشد وقوات أمنية بمختلف صنوفها حيث لبسوا القلوب فوق الدروع، وبفضل الله والفتوى المباركة من المرجعية الدينية، دحروا الإرهاب وارتفعت رايات النصر فوق محافظتنا العزيزة”.

واضاف، إن “أبطال العراق رسموا للعالم أجمل لوحات العز والشرف وهم يحررون المدن من عصابات داعش، حتى اكتمل في الخامس والعشرين من شهر كانون الثاني عام ٢٠١٥ تحرير محافظة ديالى لتكون عنوانا متجددا للنصر الذي تستحقها لانها اول محافظة عراقية يتم تحريرها بالكامل”.

واوضح السيد الطباطبائي، إن “لأبطال المقاومة الإسلامية عصائب أهل الحق دورا كبيرا في تحقيق النصر في هذه المحافظة، مع اخوتهم في الحشد الشعبي المقدس وخصوصا الاخوة في منظمة بدر المجاهدة وباقي رجال القوات العراقية البطلة”.

وتابع، “نقف وقفة اعتزاز وافتخار واجلال لكل التضحيات الجليلة والدما الزاكية للشهداء خصوصا الشهيدين السعيدين، القائد مهدي صالح ابو حسن الزيدي، والشهيد السعيد احمد اللامي ابو صادق وباقي شهداء المقاومة والحشد الشعبي”.

التعليقات مغلقة.