تحذيرات دولية من مخطط أمريكي لإعادة إحياء “داعش” في العراق

وجه المحلل السياسي اللبناني هادي قبيسي، الثلاثاء ، اصابع الاتهام للولايات المتحدة الأمريكية بتهريب عناصر داعش من السجون السورية ، متهما اياها استخدام ملف السجناء الدواعش كورقة لاعادة احياء الجماعات الإرهابية في العراق وسوريا.

وقال قبيسي في تصريح صحافي تابعته “العهد نيوز”: إن “الولايات المتحدة الأميركية تحاول تأمين مستقبل لعصابات داعش الاجرامية وسلوكه الإجرامي بعد تدميره في العراق وسوريا”.

وأضاف ان “هناك لقطات مؤكدة توثق دخول القوات الأمريكية إلى مواقع داعش الاجرامي ونقلهم من سجون إلى أخرى عرف لاحقا بسجون قسد”.

وأشار قبيسي إلى أن “الأمريكان يسيطرون على بعض السجون، حيث تم إخراج عتاة داعش من السجون ونلقهم إلى القواعد الأمريكية المختلفة”، محذرا من “استخدام داعش لتبرير تواجدها غير الشرعي في سوريا والعراق”.

التعليقات مغلقة.