روسيا تباشر تطوير طائرة اعتراضية من الجيل الجديد

أعلنت مؤسسة “روستيخ” الحكومية الروسية، أن شركاتها باشرت تطوير جيل جديد من الطائرات الاعتراضية تحت اسم “ميغ-41”.

تراض البعيد “تمر بمرحلة البحث والتطوير”، علما أن هذه المرحلة تتوج تقليديا بتصنيع نموذج عملي.
وفي وقت سابق أعلنت مؤسسة “ميغ” الروسية لصناعة الطائرات أن الطائرة من طراز “ميغ-41” التي ستحل محل طائرة “ميغ-31” الاعتراضية ستكون قادرة على أداء مهمات قتالية في الفضاء.
وأكدت مؤسسة “ميغ” أن الطائرة قيد التطوير ستكون “جديدة تماما” وليست نتاج تحديث عميق لسابقتها، مشيرة إلى أنها ستعتمد على تقنيات جديدة تخص الأداء في ظروف المنطقة القطبية الشمالية وأنه سيتم تحويلها إلى “مشروع طائرة مسير”.
وفي العام الماضي كتبت مجلة Military Watch الأمريكية عن طائرة “ميغ-41” أنها ستجمع بين مزايا طائرتي “ميغ-25″ و”ميغ-31” الاعتراضيتين وتقنيات الجيل الجديد، مما سيجعلها قادرة على تهديد الأقمار الصناعية المعادية.

التعليقات مغلقة.