الامن النيابية: من يراهن على عودة داعش فهو واهم

طالب عضو لجنة الأمن النيابية نعيم الكعود ، الأحد،  رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي اختيار شخصيات أمنية قادرة على مسك الملف الأمني فيالعراق عموما  وبغداد خصوصا . 

وقال الكعود ” للعهد نيوز ” أن حادثة الطيران يراد منها إرجاع النفس الطائفي مرة أخرى إلى البلاد عن طريق بغداد . 

وأضاف أن من يقف وراء داعش أراد ايصال رسائل مفادها أن العصابات الاجرامية لا زالت موجودة ، مشيرا إلى أن هذه الأعمال لن تثني قواتناالأمنية في ملاحقة وضرب أوكار داعش .

وأوضح أن من يراهن عن عودة داعش مرة أخرى فهو واهم “.

التعليقات مغلقة.