الإدارة الأميركية تريد مراجعة اتفاق السلام الأفغاني مع طالبان

أعلنت إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن الجمعة أنها ستراجع ما إذا كانت طالبان تحترم خفض العنف، تماشيا مع التزاماتها بموجب اتفاق السلام الأفغاني.

وتحدث مستشار الأمن القومي الأميركي جيك سوليفان مع نظيره الأفغاني حمد الله مهيب، وأوضح نية الولايات المتحدة مراجعة الاتفاق، بحسب ما قالت المتحدثة باسم مجلس الأمن القومي إميلي هورن.

وأشارت هورن إلى أن واشنطن تريد تحديدا التحقّق من أنّ طالبان تفي بالتزاماتها، بقطع العلاقات مع الجماعات الإرهابية، وخفض العنف في أفغانستان، والدخول في مفاوضات هادفة مع الحكومة الأفغانية والشركاء الآخرين.

التعليقات مغلقة.